رئيس الممثلية الألمانية يزور مركز الشرطة المجتمعية المتنقل في قفين

مقابل مركز الشرطة المجتمعية المتنقل في قفين تكبير الصورة مقابل مركز الشرطة المجتمعية المتنقل في قفين (© لارس دوبرت - الوكالة الألمانية للتعاون الدولي)

زار رئيس الممثلية الألمانية السيد بيتر بيرفيرث بلدة قفين الواقعة في المناطق المصنفة ب في محافظة طولكرم شمال الضفة الغربية. وذلك بهدف معاينة مركز متنقل للشرطة المدنية الفلسطينية والذي يشكل جزء من البرنامج المنفذ من قبل الحكومة الألمانية لصالح الشرطة الفلسطينية. حيث أن هدف مركز الشرطة المتنقل تحسين الحضور الفاعل للشرطة في المناطق الريفية والبعيدة.

ويعتبر في الوقت الحاضر أحد محاور الدعم الألماني تحسين توجهات الشرطة الفلسطينية لتلبية متطلبات المواطنين من أجل تعزيز شعور المواطن بالأمن بشكل مستدام وخصوصاً في المناطق الريفية والتي تعاني من نقص الخدمات حتى الآن. ولهذا الغرض وكمشروع ريادي في منطقة طولكرم تم تجهيز مركز شرطة متنقل على شكل مقطورة تعمل وفقاً لبرنامج منسق على زيارة قرى لم يكن فيها حتى الآن حضور منتظم للشرطة المجتمعية الفلسطينية.

وقد تم استقبال الوفد الألماني في بلدة قفين من قبل رئيس البلدية السيد محمود عمارنة ونائب مدير عام الشرطة الفلسطينية في المحافظات الشمالية العميد رمضان عوض وممثلين رفعي المستوى من ضباط الشرطة الفلسطينية وكذلك ما يزيد عن 150 مواطن ومواطنة وممثلين عن الجمعيات والمدارس المحلية.

حفل افتتاح مركز الشرطة المجتمعية المتنقل في قفين تكبير الصورة حفل افتتاح مركز الشرطة المجتمعية المتنقل في قفين (© لارس دوبرت - الوكالة الألمانية للتعاون الدولي)

واكد رئيس الممثلية الألمانية في رام الله السيد بيرفيرث في كلمته على الفائدة المباشرة لهذا المشروع الممول من المانيا، حيث قال: ستتمكن الشرطة الفلسطينية من خلال مركز الشرطة المتنقل من الوصول الى البلدات والقرى البعيدة والصغيرة التي لا يوجد فيها مراكز شرطة حتى الآن. وأضاف بأن ردود الأفعال في قفين اليوم تعبر عن مدى الرضى الكبير للمواطنين عن هذا النموذج.

وقد عبر رئيس البلدية عن شكره للشرطة الفلسطينية على أرسال مركز الشرطة المتنقل وأكد على أهمية الخدمات التي تقدمها الشرطة الفلسطينية للمواطنين. وقال عمارنة: أن التواجد المنتظم للشرطة في قفين يحسن شعور المواطن بالأمن ويعزز الثقة العامة في قدرات الشرطة على تأدية الخدمات.

وأشارت ماريون هولتكين مديرة مشروع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ) الذي يعمل على تقوية الشرطة الفلسطينية الى هدف المشروع قائلة: أن التحسن المستدام في الأمن العام يتأتى فقط من خلال تحسين العلاقة ما بين الشرطة والمواطنين.
معلومات أضافية:
تدعم الحكومة الألمانية منذ العام 2010 الشرطة الفلسطينية وتحديداً في الاصلاحات التي تنفذها بهدف رفع كفاءة العمل الشرطي وتطوير مؤسسة تكون قريبة من المواطن. وقد جرى في أطار هذا البرنامج في السنوات الاولى اقامة أربعة مراكز شرطة مجتمعية في محافظة جنين. بعد ذلك جرى اعتماد تصميم هذه المراكز من قبل العديد من الجهات المانحة الأخرى مثل الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وهولندا وبهذا أقيم 14 مركز شرطة مجتمعي جديد. علاوة على ذلك ما زال العمل مستمر على تطوير هيكلية لمؤسسة الشرطة المجتمعية وكذلك منهاج تعلمي موحد من أجل استخدامهم كأسس معيارية لعمل الشرطة المجتمعية في جميع انحاء الضفة الغربية صورة لمبنى الشرطة المجتمعية المتنقل من الخارج تكبير الصورة صورة لمبنى الشرطة المجتمعية المتنقل من الخارج (© لارس دوبرت - الوكالة الألمانية للتعاون الدولي)

ينفذ هذا البرنامج من قبل الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ) وبتمويل من وزارة الخارجية الألمانية.