تصريح وزارة الخارجية الألمانية بشأن تشريع بناء البؤر الاستيطانية بأثر رجعي

Protokollhof تكبير الصورة


صرحت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية في 15 نوفمبر/ تشرين الثاني بشأن قرار اللجنة الوزارية للتشريعات في الحكومة الإسرائيلية الصادر في 13 نوفمبر/ تشرين الثاني بما يلي:

"رغم أمر المحكمة العليا الإسرائيلية بإخلاء مستوطنة عمونا حتى موعد أقصاه 25 ديسمبر/ كانون الأول  2016 أقرت اللجنة الوزارية للتشريعات في الحكومة الإسرائيلية مشروع قانون مفاده تشريع بناء البؤر الاستيطانية بأثر رجعي وإحالته إلى الكنسيت للمداولة.

لقد أوضح المدعي العام الإسرائيلي أنه يعتبر مشروع القانون هذا منافياً للدستور والقانون الدولي. وإذا أصبح مشروع القانون هذا في صيغته الحالية قانوناً فإن ذلك سيكون من شأنه إفساح الطريق لإضفاء الشرعية على عدد آخر من البؤر الاستيطانية غير القانونية والتي تقع على أراضي فلسطينية خاصة.

إننا نتابع هذه التطورات بقلق بالغ، علماً بأن المشاورات لا تزال جارية. وبالتالي فإننا على ثقة من أنه لن يتم إصدار ذلك القانون على حالته هذه."